خيالة عكاظ : عروضنا لا تخلو من المخاطر والجمهور وراء حماسنا

IMG_٢٠١٦٠٨١٥_١٦٢٥٤٦

يمارسونها منذ سنوات طويلة وبعضهم يحمل شهادات دولية

خيالة عكاظ : عروضنا لا تخلو من المخاطر والجمهور وراء حماسنا

  • 15 أغسطس 2016
  • لا توجد تعليقات

تعبر عروض الفروسية من أبرز معالم فعاليات سوق عكاظ العاشر، بسبب عروض الفرسان الخطيرة التي تتمثل في استعراض الفرسان مهاراتهم في لعبة الرمح  ولعبة السيف والتقاط الحلقات  والقفز على الحواجز ورقص الخيل، مما لفت أنظار الجمهور اليهم بشكل كبير.

هؤلاء الفرسان تلقوا تدريباتهم في مدرسة الجيد للفروسية ومنهم من تدرب في سلطنة عمان ويحمل شهادات دولية في هذه الرياضة.

ورغم عدم خلوها من المخاطر، إلا أنها بشكل عام آمنة، ويشجع فرسان عكاظ على ممارستها لما فيها من المتعة والشجاعة.

و يقول مطلق الجعيد المشرف على الرياضات  التاريخية بجادة سوق عكاظ: تشمل عروض الفروسية  واستعراض الفرسان  ومهاراتهم، في لعبة الرمح  ولعبة السيف والتقاط الحلقات  والقفز على الحواجز ورقص الخيل، مضيفا أن الفرسان ذو  مهارة عالية ومبدعون وقد أدوا أدوارهم بتقنية عالية، مشددا على دور الجمهور الذي رفع معنويات الفرسان.

وأضاف: إعداد الخيالة يستغرق وقتا، فليس هناك فارس يجيد مهارة  إلا بعد أن يجيد ركوب الخيل  ومن الفرسان من عنده إمكانية التعامل  مع الخيل  في نفس التدريب،  موضحا ان الخيل تختلف  فمنها شرسة ومنها هادئة

ويشير الفارس ثامر الجعيد الى أنه شارك في المسيرة  والرمح  ورقصة الخيل  والقفز الناري  وكل يوم يقدمون هذه العروض، موضحا انه يمارس هذه الرياضة منذ سبع سنوات وقبلها تمرين لمدة وجيزة  و اضاف أنه لم يتعرض لأي حوادث الا السقوط لكن دون إصابات، موضحا أن علاقته بالخيل علاقة حميمية. وأضاف أنه يشارك للمرة الثالثة  في سوق عكاظ وينوي المشاركة مستقبلا .

من جانبه قال الفارس فوزي الروقي الذي قدم عروض الرمح وقفز الحواجز  وتقاطع الحلقات والسيف: ليس هناك صعوبة في أداء العروض، فأنا أمارس هذه الرياضة  منذ 7 سنوات  وسبقها فترة التدريب لنحو سنة ، حتى أصبحت علاقتي بهذه الرياضة كبيرة.

وأبان أنه لم يتعرض لأي حوادث أو إصابات نتيجة هذه الرياضة، الا من سقوط عادي وسهل .

ويؤكد الفارس فيصل الجعيد ان كل العروض التي قدموها ليس فيها صعوبة عليهم  لأنها تتم بعد تدريبات مكثفة، مشيرا الى أنه يمارس هذه الرياضة مع بداية انطلاقة سوق عكاظ.

ويشيد الفارس عبد الإله الجعيد بتفاعل الجمهور الذي يزيد الحماس فنحن هنا  لإمتاع الجمهور  وأنا أستمتع بذلك  ونؤدي رياضة محببة ، مؤكدا أنها أمنة وليس هناك خطورة من ممارستها .

وأوضح  الفارس متعب العصيمي أن العروض التي قدموها تتمثل في التقاط الاوتاد بالرمح والسيف، مشيرا الى انه نلقى تدريبه في سلطنة عمان  وذهب مع المنتخب السعودي  لالتقاط الاوتاد ولديه شهادتين من الاتحاد الدولي لالتقاط الاوتاد.

ويشير الفارس تركي الجعيد الى أن مشاركته في المسيرة  ومهارة التقاط الأهداف بالسيف وبالرمح  من الأرض والقفز على الحواجز، مبينا أن بداياته كانت نتيجة تشجيع والديه  ودعمهما الذي جعله يواصل فيها منذ 11 سنة حتى أصبحت هذه الرياضة عشقا بالنسبة له. وأضاف أن هناك خطورة أثناء العروض وقد تعرض لإصابات لكنها بسيطة.

DSC_0816

10

f8be628a-8835-42f2-81ac-e72d5dde8e01

AL2K4757

الرابط المختصر